ثقافة

“كل دا كان ليه؟”.. فيروز كراوية ترصد رحلة الأغنية المصرية حتى الصدارة


صدر حديثا، كتاب بعنوان “كل ده كان ليه؟” سردية نقدية عن الأغنية والصدارة للفنانة فيروز كراوية، ومراجعة وتحرير الناقد الموسيقي فادي العبد الله، أما تصميم الغلاف والصفحات الداخلية للفنان أحمد اللباد. 


 


يتناول كتاب “كل ده كان ليه؟” رحلة الأغنية المصرية وتحولاتها منذ نهايات القرن التاسع عشر وحتى يومنا هذا، بداية من انتشار الطقطوقة الغنائية والمسرح الغنائي ثم المونولوج الغنائي، ثم صعود أم كلثوم ومحمد عبد الوهاب في بدايات القرن العشرين، ثم موجة الأغنية الجديدة خلال الحقبة الناصرية وتحولات الأغنية الشعبية وعصر الكاسيت، وموجات البوب العربي وصولاً لعصر منصات الإنترنت الرقمية والراب والمهرجانات. ويهتم بتحليل السياقات السياسية والاجتماعية التي أحاطت بصناعة الموسيقى خلال تلك التحولات، وساهمت في تكوين الذوق ونوع الأغنية الجماهيرية المتصدرة والمنتشرة على نطاق واسع.”


فيروز كاتبة وفنانة مصرية حاصلة على الماجستير في الأنثروبولوجيا الثقافية من الجامعة الأمريكية عام 2009، وأصدرت خمسة ألبومات غنائية بالإضافة لـ40 أغنية سينجل، وصدر أول كتبها عام 2020 بعنوان “مباني الفوضى.. سينما العشوائيات بين عقل طبقة وعقل نظام”. وتقوم حاليا بالإعداد لرسالة الدكتوراه الخاصة بها في مجال الدراسات الثقافية بجامعة السوربون بفرنسا.


 


 


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى