ثقافة

عقب احتفال الأرجنتين حول مسلة..اعرف أشهر المسلات الموجودة خارج القاهرة



المسلات المصرية القديمة، هي أبرز المعالم المعمارية في الحضارة المصرية القديمة، فهي ابتكار مصري بحت يشهد على براعة المهندس المصري القديم، كان يتم نصبها في أزواج شاهقة أمام المعابد مثل النصب التذكارية، فقد استطاع هذا الفن المعمارى المتميز في أن يغزو العالم، فمؤخرًا أضاءت مسلة بوينس آيرس احتفالاً بفوز الأرجنتين بكأس العالم 2022، حيث تجمع الملايين من عشاق التانجو بجوراها فور وصول الحافلة التي كانت تقل أبطال العالم فجر اليوم، وتزينت بألون علم الأرجنتين مكتوب عليها عباراة شكرًا سكالونيتا، وهى مسلة مقلدة ولكن توضح مدى تأثير العالم وولعه بالفن المصرى القديم، ولهذا نستعرض أشهر المسلات  المصرية الموجودة في ميادين العالم.


 

مسلة رمسيس الثانى في باريس


مسلة رمسيس الثانى أهداها محمد على باشا، إلى فرنسا فى عام 1833، وظلت فى موقعها بأكبر ميادين العاصمة باريس، تحديدًا في ميدان الكونكورد، على مدار قرابة قرنين من الزمان، والمسلة الفرعونية تعود للملك رمسيس الثانى، وكانت موجودة على مدخل معبد الأقصر، وشهدت عملية نقل المسلة صعوبات كثيرة من الأقصر إلى الإسكندرية فى نهر النيل ثم من ميناء الإسكندرية لميناء مرسيليا بفرنسا، ويقدر وزن مسلة رمسيس الثانى ما يقارب 250 طنا، وبلغ تكلفة الرحلة وقتها  500 ألف فرنك، لتستقر فى ميدان الكونكورد.


مسلة رمسيس الثانى فى باريس


 

مسلة كليوباترا فى لندن


وقدم محمد على باشا مسلة كليوباترا هدية لبريطانيا تكريما لانتصار بريطانيا على جيش نابليون بونابرت في 1801 م، ولكن ظلت المسلة في الإسكندرية حتي العام 1887 حين رعي السير الإنجليزي وليام جيمس ايراسموس ويلسون نقلها إلي لندن، ووصلت المسلة الي لندن في 21 يناير 1878 م، ووضع بجوارها أسدان فرعونيان علي هيئة أبو الهول، وفي 4 سبتمبر 1917 وخلال الحرب العالمية الأولي أصيبت المسلة بضرر نتيجة سقوط قنبلة من طائرة ألمانية قرب المسلة وظل الضرر موجودا حتى اليوم.


مسلة كليوباترا فى لندن


 

مسلات أخرى خارج مصر


كما نجد أن من أشهر المسلات الموجودة خارج مصر مسلتي لندن ونيويورك “تحتمس الثالث”، أقامهما الملك تحتمس الثالث قبل أكثر من 3500 سنة، أمام معبد عين شمس، ثم نقلهما الإمبراطور أغسطس إلى أمام معبد قيصر في السنة العاشرة ق.م، ومسلة القسطنطينية “تحتمس الثالث” في العاصمة الإيطالية روما، ومسلة اللاتيران “تحتمس الرابع” أمام كنيسة القديس جيوفاني في روما، ومسلة الفاتيكان “أمنحتب الثاني”.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى