ثقافة

صابر عرب: لا بد من إدراج الثقافة ضمن مناهج التعليم




قال الدكتور محمد صابر عرب، وزير الثقافة الأسبق، إن الثقافة ستظل “مخنوقة” لا منافذ لها للخروج إلى الحياة والمجتمع إلا من خلال بوابة التعليم، مؤكدا أن الثقافة لا بد أن تكون ضمن البرامج الرئيسية المكونة للتعليم.


وأوضح الدكتور محمد صابر عرب، وزير الثقافة الأسبق، خلال تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع” على هامش مؤتمر الثقافة والمثقفين.. آفاق جديدة، الذى تقيمه مكتبة الإسكندرية على مدار يومى 27 و28 ديسمبر، أن التعليم بدون ثقافة ينتج عنه إنسانا غير ناجح، لأنه سيظل مفتقدا لأشياء كثيرة، فالتعليم وحده لا يكفى، ولكى يكون الإنسان ناجحا فإن الثقافة هى التى تكسبه آليات هذا النجاح.


وأشار الدكتور محمد صابر عرب إلى أن إدراج الثقافة ضمن مناهج التعليم، هو الذى يخرج لنا أجيالا تعرف وتقدر معنى الجمال والفنون، وترفض فى المقابل أشكال القبح، لافتة إلى أن هذه الآلية تتم حينما يصبح من أولويات التعليم وضع برامج ثقافية لكافة المناهج، ويكون هذا المنهج أصيلا وأساسيا ضمن مناهج التعليم، ويقوم بإعداده متخصصين ومؤهلين لوضع هذا المنهج، وفقا لأعمال الطلاب بداية من المراحل التعليمية الأولية.


وأوضح وزير الثقافة الأسبق أنه فى حالة إذا ما تم الاعتماد على هذه الرؤية وإقرارها، فإن مصر ستجنى ثمارها ربما بعد جيل أو جيلين كاملين، ولكن بشرط أن يكون ذلك قائما على مبدأ البناء، أى أنه لا يكون قاصرا على فترة زمنية محددة، ويتم إلغاؤه مع أى حكومة جديدة أخرى، فالزمن فى عمر الأوطان لحظات، والقرارات التى يتم اتخاذها في مثل هذا السياق، تستغرق وقتا لكى تشعر بثمارها مع الأجيال التى تتربى عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى