Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
ثقافة

التحفيز على الإبداع والترجمة أبرز توصيات مؤتمر الحضارة والفنون الإسلامية



أعلن المؤتمر الثانى عشر للجمعية العربية للحضارة والفنون الإسلامية، برئاسة الدكتور محمد زينهم، الذى انعقد بعنوان ” الفنون والمواطنة”، فى مدينتى الاقصر – أسوان، البيان الختامى وتوصيات المؤتمر.


وجاءت توصيات مؤتمر الفنون والمواطنة: “التأكيد على دور التكنولوجيا الحديثة والرقمية  في التعليم والوقوف على مدى فاعلية التعليم عن بعد في الدراسة بكليات الفنون بوجه عام وتقديم حلول تصميمية تساهم فى تطبيق النظام التعليمى الجديد بطريقة فعالة لتصبح البيئة التعليمية محفزة للإبداع والابتكار والتأكيد على روح المواطنة من خلال الفنون، المساهمة فى نشر ثقافة التجريب التشكيلى فى طباعة المنسوجات والاهتمام بالتكنولوجيا الذكيه وتطبيقاتها، التركيز على ترجمة كتب الحضارة الإسلامية الموجودة فى المكتبات البرتغالية وما بها من علوم اجتماعية وثقافية، التأكيد على ضرورة تطبيق الاستراتيجيات المعاصرة للتوافق البيئى فى المنشآت السكنية، ضرورة اهتمام المؤسسات التعليمية بالبناء المعرفى والاجتماعى والمهارى لأعضاء هيئة التدريس والطلاب حتى يصبح التعليم عن بعد محققاً للتوازن بين النظرية الإبداعية والعملية الإنتاجية، ضرورة التفرقة بين مفاهيم إعادة الاستخدام ومفهوم التدوير وفق مفهوم التنمية المستدامة، دعوة الفنانين الشباب إلى إرساء مفهوم المواطنة فى أعمالهم، الاستفادة من تحليل العناصر المعمارية في ترميم الآثار الإسلامية”.


كما تضمن التوصيات “الاستفادة من المعالجات الرقمية للزخارف الإسلامية والمفردات الشعبية كمصدر لإثراء اللوحات الزخرفية، ضرورة الاهتمام بالقراءة البصرية واستراتيجياتها وتفعيل دورها في مجال الفنون، إبراز دور الدلالة ورمزية الوجوه كأحد أدوات الاتصال لإيصال رسائل تستطيع ان تصبح غذاء للفكر وتؤدي الي الاندماج مع المجتمع، ضرورة التوجيه للاستفادة من مفهوم التصميم المعياري وتوظيفه في المنتجات الصناعية لابتكار منتجات جديده غير تقليدية، الاهتمام بدمج التكنولوجيا في التعليم والتعلم خاصة فيما يتعلق بتجميع وتنظيم وعرض أدوات وأعمال التعليم المهني، التعمق في الأبحاث التي تربط بين توظيف التكنولوجيا وإيجاد رؤية معاصرة للموروثات الفنية والثقافية تؤكد.روح المواطنة، التأكيد على نشر ثقافة الملكية الفكرية وتفعيل تطبيق القوانين الخاصة بها في مجالات الفنون التطبيقية، الاهتمام بعمل ندوات دورية مشتركة  تقدمها الجمعية العربية للحضارة والفنون الإسلامية وتنشر على المنصة الرقمية للفنون والعمارة الإسلامية تتناول تصويب وتوضيح الأخطاء التاريخية الشائعة في عرض الأفلام والمسلسلات التاريخية والتي تؤثر سلبا على الثقافة العامة وتضر بقيم المواطنة”.


بدأت وقائع المؤتمر فى مدينة الأقصر بمكتبة الأقصر بجلسة افتتاحية تحدث فيها كل من: الدكتور محمد زينهم رئيس الجمعية العربية للحضارة والفنون الإسلامية ورئيس المؤتمر، كما ألقى كلمة الترحيب بالمؤتمر الدكتور رئيس جامعة الأقصر الدكتور حمدي حسين، الدكتور أحمد محيى عميد كلية الفنون الجميلة بجامعة الأقصر، بمشاركة الدكتورة اليسندرا موليناري أستاذ علم آثار العصور الوسطى بجامعة روما بايطاليا، واختتمت الجلسة الافتتاحية بكلمة الدكتور سليمان الخريجي مهندس معماري بالمملكة العربية السعودية.


وتوالت جلسات المؤتمر داخل مكتبة الأقصر للسادة الباحثين الحضور بالمؤتمر بينما توالت الجلسات الأونلاين على منصة زووم واليوم جاءت الجلسات الختامية في محافظة أسوان بمتحف النيل  بحضور نائب رئيس جامعة أسوان الدكتور لؤي سعد  وعميدة كلية الآثار بجامعة أسوان  الدكتورة سناء ابو طالب،  ثم القى الأستاذ الدكتور محمد زينهم كلمة مع التكريم للمنصة، والدكتور حاتم ادريس عميد كلية الفنون التطبيقية جامعة دمياط، والدكتورة امنه بامون مدير عام معهد ابيتيس بفرنسا ، والدكتورة نها فخري بالنيابة عن عبد الرحمن رجب عميد المعهد العالي للفنون التطبيقية بالتجمع الخامس، والدكتورة مها الحلبي أستاذ ورئيس قسم التصميم الداخلي والأثاث سابقا بكلية الفنون التطبيقية جامعة حلوان ومدير تحرير منصة ايساء الرقمية للفنون والعمارة الإسلامية.


ثم توالت جلسات المؤتمر برئاسة نخبة من الاساتذة المتخصصين وتضمنت باقي الورقات العلمية المقدمة من الباحثين المشاركين بالمؤتمر حيث شارك في أعمال المؤتمر عدد  135  مشتركًا من أثنى عشر  دولة ترتيبا هجائيا : “إسبانيا ، الأردن، الجزائر، السعودية، المغرب، اليمن، إيطاليا، تونس، سلطنة عمان، فرنسا، ليبيا، مصر حضورا وعلى منصة زووم.


وقد تم في المؤتمر مناقشة 82 ورقة علمية، وقد نوقشت الأوراق العلمية على مدار 4 أيام وفقا للبرنامج المرفق للمؤتمر في عدة مجالات التعليم، الفنون، العمارة، التاريخ والتراث ، والآداب، قام بتحكيمها عدد 164 محكم كل في مجال التخصص.


تمت الجلسات بمناقشات علمية موضوعية برئاسة نخبة من الاساتذة العلماء  (الدكتور سليمان الخريجي، الدكتور راشد الغامدي ، الدكتور  محمد زينهم ، الدكتور احمد محي الدكتور صالح عبد المعطي ، الدكتور قرشي سعدي ، الدكتور عبلة كمال الدكتور سناء ابو طالب، الدكتور حسام النحاس، الدكتور حاتم ادريس، الدكتور مرفت ابو العينين ، الدكتور مايسة فكري، الدكتور هبه مصطفى حسين، الدكتور عايض الزهراني، الدكتور رحاب الهبيري، االدكتور غادة الصياد ، الدكتور سحر شمس الدين ، الدكتور حسن نور،الدكتور صلاح الجعفراوي،  االدكتور مها الحلبي ).


رؤساء جلسات الاونلاين الدكتور محمد زينهم، االدكتور حاتم ادريس، االدكتور امنه بامون ، الدكتور سلوى رشدي ،االدكتور نجلاء طعيمه، االدكتور ايناس الزوعيري، االدكتور علي طه، االدكتور حسام النحاس ،االدكتور رشا محمد علي، االدكتور رحاب الهيبيري، االدكتور نسرين عزت، الدكتور احمد بلال، الدكتور سمر هاني، الدكتور عبير شعبان، االدكتور محمد الشوربجي ، الدكتور نها فخري ، دكتور إبراهيم بدوي، الدكتور مها الحلبي.


وشهد الختام تكريم الاستاذ الدكتور  محمد زينهم  رئيس الجمعية العربية للحضارة والفنون الإسلامية ورئيس المؤتمر لرؤساء الجلسات العلمية ومقرروا ورؤساء المؤتمر.


جانب من الجلسات


 


جانب من حضور المؤتمر


 

خلال المؤتمر
خلال المؤتمر


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى