Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
ثقافة

آنى إرنو: فوزى بجائزة نوبل يمنح الأمل لجميع الكاتبات



قالت الكاتبة الفرنسية آني إرنو إنها تأمل في أن تكون جائزة نوبل التي حصلت عليها “تمنح الأمل لجميع الكاتبات”، اللائي “لم يكتسبن الشرعية بعد كمنتجات لأعمال مكتوبة”، وذلك في محاضرة قبل حفل توزيع الجوائز الرسمي في السويد.


 


وقالت هيئة المحلفين إن إرنو وهي أيقونة نسوية تبلغ من العمر 82 عامًا حصلت على جائزة نوبل هذا العام في أكتوبر “لشجاعتها التي اكتشفت بها الجذور والابتعاد والقيود الجماعية للذاكرة الشخصية”.


 


وتستمد آنى إرنو أعمالها بشكل كبير من تجاربها الشخصية وغالبًا ما تلقي نظرة نقدية على الهياكل الاجتماعية.


 


في محاضرة ألقتها في ستوكهولم قالت إرنو إنها أخذت تكتب تجاربها الشخصية لأن “الكتابة يمكن أن تساهم في التغيير” و”يمكّن الكائنات من إعادة تخيل نفسها”.


 


وقالت لفرانس برس: “لقد احتكر الرجال دائما الكلام، ولاحظت أن النساء غالبا ما يكونن أقل إسهاما في خطاباتهن من الرجال ، مع العلم أنهن أكثر عملية مضيفة أن الوقت قد حان لتحديث سجلات الفائزين بجائزة نوبل”.


 


وآني إرنو هي أول امرأة فرنسية – والسابعة عشر بشكل عام – تفوز بجائزة نوبل في الأدب منذ أن مُنحت لأول مرة في عام 1901.


 


وأشارت إلى أن نشأتها كجزء من جيل ما بعد الحرب، حيث “وضع الكتاب والمثقفون أنفسهم فيما يتعلق بالسياسة الفرنسية وانخرطوا في النضالات الاجتماعية بطبيعة الحال”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى