أي تخصصات نظم المعلومات الجغرافيةGIS مناسب؟

كثيراً ما يُطرح علي سؤال عن التخصص المناسب في نظم المعلومات الجغرافية؟ او اي الدورات التي يمكن الالتحاق بها في هذا التخصص ؟ سؤال كبير جدا والاجابة تحتاج الى مقالات عديدة بحكم ان نظم المعلومات الجغرافية تخصص كبير وواسع.
لذا سوف احاول في هذا المقال أن اوجز وأن تكون الاجابة واضحة ومنها يمكن ان ينطلق من يريد التخصص في GIS.
هناك عاملين هامين تؤثر على اختيار الشخص مساره التعليمي والذي يبنى عليه مساره الوظيفي مستقبلاً:
1. القدرات الشخصية والرغبة والميول.
2. الفرص الوظيفية الحالية والمستقبلية.
فيما يتعلق بالقدرات الشخصية والرغبة… فمثلاً القدرة والإلمام بالحاسب الالي والتعامل مع البرامج وأساسيات البرمجة و الرغبة والاستعداد لتعلمها قد يحدد مسارك في علم نظم المعلومات الجغرافية كمبرمج ومطور الـGIS … بينما الميل الى التخطيط والتحليل والجانب النظري واستخدام ادوات نظم المعلومات الجغرافية كوسيلة يحدد مسارك كمحلل بيانات!
ومن هنا (القدرة والرغبة) من الممكن ان تنطلق للتعلم والتدريب … لكن هناك من يقول أن الرغبة والمقدرة الشخصية وحدها لا تكفي ..لأنك ربما تختار تخصص وأنت متقن له ولكن الفرص الوظيفية فيه قد تكون نادرة بحكم عدم الحاجه لهذا التخصص في سوق العمل …. لذا عليك أن تسأل عن ماهي المجالات التي في نظم المعلومات الجغرافية تحظى بنسبة اعلى في التوظيف ويطلبها سوق العمل؟ ومن هنا يمكن أن تختار احد هذه المجالات في نظم المعلومات الجغرافية وتبدأ في التدريب والتعلم اما بالالتحاق بدورات قصيرة ذات جودة عالية او الحصول على مؤهلات عالية مثل الماستر والدكتوراة. لكن السؤال الأهم ماهي هذه التخصصات في المملكة والتي عليها طلب عالي في التوظيف وسوق العمل؟ الاجابة على هذه السؤال صعب بحكم ان سوق العمل في السعوديه في هذا المجال لاتزال ناشئة وفي مرحلة النمو ولكن مع رؤية ٢٠٣٠ قد تحدث قفزات كبيرة في التخصصات المطلوبة في نظم المعلومات الجغرافية خصوصاً أن الرؤية ٢٠٣٠ في نشرتها التفصيلية لتحقيق الرؤية نصت تحديداً على أهمية استخدام GIS.
لذا في نظري هناك حاجة ماسة لكثير من التخصصات في نظم المعلومات الجغرافية مستقبلاً على الرغم أنه في الوقت الحالي في المملكة اغلب تطبيقات الـGIS تدور حول الاستعراض والاستكشاف بينما تطبيقات التحليل والتنبؤ وادارة قواعد البيانات الضخمة لا تزال مستخدمة على نطاق محدود وضيّق .
على كل حال هناك مهارات أساسية لابد توفرها في مختص نظم المعلومات الجغرافية….. وهناك مهارات أخرى تُصنف على أنها متقدمة لا يجب على المختص ان يتعلمها جميعاً لكن على الأقل ان يكون مُدرك لها.

أولاً فيما يتعلق بالمهارات الأساسية وتشتمل على الاتي:
1. الالمام والمعرفة بالمفاهيم النظرية الجغرافية الاساسية والتي يُبنى عليها العلاقات والارتباطات المكانية.
2. التمكن الجيد من استخدام أحد برامج الـ GIS المتاحه.
3. القدرة على انشاء ومعالجة البيانات بواسطة برامج الـ GIS.
4. المعرفة بنظام الاحداثيات الجغرافي وكيف يتم انتاج الخرائط والقدرة على قراءتها.
5. الالمام بكيفية رفع البيانات الحقلية وتحويلها الى صيغ يمكن التعامل معها ببرامج الـ GIS .
6. القدرة على انشاء الجداول وانشاء العلاقات بين البيانات المكانية والوصفية.
7. القدرة على استخدام لغة الاستفسارات البنائية SQL.
8. القدرة على انتاج الخرائط بواسطة برامج الـGIS وتحليلها.
9. الالمام فقط بأساسيات لغات برمجة الـ GISمثل python و VBA
ثانياً فيما يتعلق بالمهارات المتقدمة ويمكن تقسيمها الى:
1. برمجة وتطوير الـGIS:
غالباً من يتجه في هذا الاختصاص والمجال هم من يحملون شهادة البكالوريوس في الحاسب الالي او لديهم شهادات عليا في علوم الحاسب نظراً لأنه يحتاج فهم جيد وقدرة على استخدام لغات البرمجة مثل JavaScript, Python, C# .NET. , VBA, . يتركز عملهم في تطوير وتصميم برمجيات وتطبيقات الـGIS. وتتوفر وظائفهم غالباً في الشركات والجهات التي تنشيء التطبيقات المكانية وتصمم مواقع الويب الجغرافية والشركات التي تنتج برامج الـGIS.
2. تحليل بيانات GIS:
وهنا يتطلب في المحلل ان يكون لديه قدرة ومعرفة جيدة في المفاهيم الجغرافية والعلوم المكانية بصفة عامة وقدرة جيدة في استخدام الأدوات المتوفرة – (مثل أدوات التحليل المكاني) في برامج الـGIS المتاحه وتوظيفها بشكل مناسب في مجال الاستعراض و الاستكشاف و التحليل والتنبؤ.
غالباً تتوفر وظائف محللي البيانات في مراكز الدراسات والبحوث, المراكز الاستراتيجية لدعم اتخاذ القرارات وفي الجهات الاكاديمية البحثية. ويتحكم في قدرة محلل البيانات الزاوية التي ينطلق منها والتي قد تكون في المجالات الامنية، الصحية، التعليمية، البيئية وغيرها من المجالات. ويتطلب احياناً لمحلل البيانات ان يتعلم ادوات اخرى مساعدة وداعمة للتحليل مثل استخدام الادوات الاحصائية والتعامل مع البيانات الضخمة.

3. معالجة البيانات المكانية:
وتختص برسم الخرائط ومعالجة الصور الجوية والفضائية وتحويلها, وهندسة المساحة او مايعرف بالجيوماتكس. وجميع مايتعلق بالأجراءات المطلوبة لتهيئة البيانات المكانية لكي تصبح جاهزة ويمكن التعامل مع برامج GIS.

4. إدارة قواعد البيانات المكانية:
ويختص بتخزين وإنشاء قواعد البيانات بنوعيها المكانية والوصفية لها وإنشاء العلاقات بينها وربطها وتحديثها وتهيئتها لمستخدم الـGIS.

ختاماً حاولت بشكل مختصر تقديم ايجاز عن أهم مجالات نظم المعلومات الجغرافية……………وانصح بتحديد احد هذه المجالات بناء على الرغبة واحتياج سوق العمل والالتزام به حتى يصبح الشخص اكثر تمكناً وإبداعا وتكون فرص التوظيف له كبيره. وان لم تكن له فرص متاحه فإنه مع تمكنه سوف يخلق فرص له في المجال التجاري ………أهم نقطة هنا…ان لا يتوقف عن التدريب والتعليم في مجاله وأن يكون مواكب للتطور الحاصل في تخصصه …….Just Keep Going.

متمنياً للجميع التوفيق والسداد

وتقبلوا تحياتي,,

د. نواف العتيبي
مهتم ومختص في نظم المعلومات الجغرافية وتطبيقاته
للتواصل: Spatial_Analyst_GIS@mail.com
Twitter:@Alotaibi_Nawaf3

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *